أمة وسطا.. ما معنى الوسطية؟ (2022)

أمة وسطا.. ما معنى الوسطية؟ (1)

أم عبدالرحمن الديب


مقالات متعلقة

تاريخ الإضافة:21/3/2016 ميلادي - 11/6/1437 هجري

الزيارات:81152



"أُمَّةً وَسطًا".. ما معنى الوسطية؟

يقولون: "الإسلام دين الوسطية"، هل وصفهم للوسطية صحيح؟

كثيرون يقولون: الإسلام دين الوسطية، وكلٌّ يعبر (بالوسطية) عن مفهوم عنده.

(Video) أمة وسطا.. ما معنى الوسطية؟

كثير ممن عاينتهم يصفون (بالوسطية) ذلك التراخي في تنفيذ الأوامر، والتفريط في أوامر الله ونواهيه، وكثيرًا ما نجد هذا اللفظ يتردد عند الحديث عن أهل الكتاب للترفُّق بهم (في كل موضع) وطلب ودِّهم.

مصيبتنا في مدَّعي (الوسطية المغلوطة) حين نجدهم يحكمون على شعائر الدين بالوسطيَّة!

فالوسطية عندهم هي ما بين الالتزام بأوامر الله واجتناب نواهيه وبين ترك ذلك بالكلية؛ كأنهم يقولون: "التزم.. لكن ليس بكل شيء"!

فتجدهم يرددون عبارات، ويَظهرون على أحوال تخفيف التكليف عن الناس مثل:

"الدين جوهر.. لا مظهر".

"احتجبي يا أختاه، ولا مانع من بعض التبرج والسفور"، ويُسمونه لك حجابًا.

"صلِّي يا أختي، وإن كان بالسروال فلا بأس، المهم أن تُصلِّي".

"التزم يا أخي، لكن الدين ليس كله لحية ولا قميص قصير".

"اختلطوا يا مسلمين رجالكم بنسائكم، لكن بشرط، حافظوا على المزاح بغير ألفاظ خارجة، وانصحوا بعضكم بعضًا في الخلطة؛ حتى يكون مجلسًا محمودًا فيه ذِكْر".

"هنِّئ الكافر بعيده (الذي هو إحياء لدعواهم ولد لله - تعالى الله عما يصفون)، بشرط ألا تصلي صلاته أو تؤمن بشركه".

"غنِّي يا أختي أغاني تتكلم عن الإيمان والإسلام لتُرَغِّب الناس فيه.. ولكن لا تخضعي بالقول"!

"انصح الناس ولا تحزَن حتى لو سبُّوا دينك ونبيك.. الموعظة الحسنة يا أخي".

"المعازف لا بأس بها، فأنت تُطرب الناس وتكلِّمهم عن الإسلام.. النبي صلى الله عليه وسلم أحلَّ ضرب الدف للنساء في الأفراح".

(Video) تفسير قوله تعالى: وكذلك جعلناكم أمة وسطا

أي وسطية هذه؟! إنها التفريط المُتجَمِّل!

فهل الوسطية والاعتدال تَعنيان الوقوف بين الأوامر والنواهي؛ فلا نأخذ بها كاملة تامة، ولا نتركها كلها؟!

أو تعني الوقوف بين الكفر والإيمان وأخذ بعض هذا وبعض ذاك؟!

أو تعني أن نُحلَّ ما حرم الله من أجل دعوة الناس إلى الدين؟ أأنتم أعلم بما يصلح أنفس الناس أيها المدَّعون؟! أليس الله أعلم بما يصلح الأنفس؟! ما لكم كيف تحكمون؟!

أي اعتدال هذا؟! والله إنه العوج!

﴿ وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنْسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ ﴾ [ق: 16].

﴿ أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ ﴾ [الملك: 14]

ومِن وصفهم (المغلوط) للوسطيَّة، فإنَّ كل متمسِّك بالأمر والنهي هو مُتشدِّد مُفرِط (من الإفراط والإكثار: أي مُكثر) في الدين.

فمن يَفصل بين فهمنا للوسطية وفهمهم في هذا الاختلاف البيِّن؟

أولًا: نسأل: من أين جاء الناس بلفظ الوسطية؟

أليس من كتاب الله؟

فطالما أن الوسطية لفظة مأخوذة من الإسلام فلنتعلمها من مصدرها الذي أتت منه.

فما معنى الوسطية التي جاءت في كتاب الله؟

(Video) @درر الشيخ الطريفي.معنى(الوسطية)في قوله تعالى"..وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس.."

﴿ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا ﴾ [البقرة: 143].

في التفسير:

﴿ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا ﴾ [البقرة: 143] المعنى: وكما أن الكعبة وسط الأرض كذلك جعلناكم أمة وسطًا؛ أي: جعلناكم دون الأنبياء وفوق الأمم، والوسط: العدل، وأصل هذا أن أحمد الأشياء أوسطها، وروى الترمذي عن أبي سعيد الخدري عن النبي صلى الله عليه وسلم في قوله تعالى: ﴿ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا ﴾ [البقرة: 143] قال: (عدلًا)، قال: هذا حديث حسن صحيح، وفي التنزيل: قال أوسطهم؛ أي: أعدلهم وخيرهم.

ووسط الوادي: خير موضع فيه، وأكثره كلأ ًوماءً، ولما كان الوسط مجانبًا للغلو والتقصير كان محمودًا؛ أي: هذه الأمة لم تغلُ غلوَّ النصارى في أنبيائهم، ولا قصروا تقصير اليهود في أنبيائهم، وفي الحديث: خير الأمور أوسطها، وفلان مِن أوسط قومه، وإنه لواسطة قومه، ووسط قومه؛ أي: مِن خيارهم وأهل الحسب منهم، وقد وسط وساطة وسطة، وليس مِن الوسط الذي بين شيئين في شيء؛ (تفسير القرطبي).

يعني جل ثناؤه بقوله: ﴿ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا ﴾ [البقرة: 143] كما هديناكم أيها المؤمنون بمحمد عليه الصلاة والسلام، وبما جاءكم به من عند الله، فخصصناكم التوفيق لقِبلة إبراهيم وملَّته، وفضَّلناكم بذلك على من سواكم من أهل الملل؛ كذلك خصصناكم ففضلناكم على غيركم من أهل الأديان بأن جعلناكم أمة وسطًا، وقد بينا أن الأمة هي القرن من الناس والصنف منهم وغيرهم، وأما الوسط فإنه في كلام العرب: الخيار.

القول في تأويل قوله تعالى: ﴿ لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا ﴾ [البقرة: 143] والشهداء جمع شهيد، فمعنى ذلك: وكذلك جعلناكم أمة وسطًا عدولًا ﴿ لتَكُونُوا ﴾ [البقرة: 143] شهداء لأنبيائي ورسلي على أممها بالبلاغ أنها قد بلغت ما أُمرت ببلاغه من رسالاتي إلى أُمَمِها، ويكون رسولي محمد صلى الله عليه وسلم شهيدًا عليكم بإيمانكم به، وبما جاءكم به من عندي؛ (تفسير الطبري).

((يُجاء بنوحٍ يومَ القيامةِ، فيقال له: هل بلَّغتَ؟ فيقول: نعم يا ربِّ، فتُسألُ أُمَّتُه: هل بلَّغَكم، فيقولون: ما جاءنا من نذيرٍ، فيقول: من شهودُك؟ فيقول: محمدٌ وأُمَّتُه، فيُجاءُ بكم فتشهدون، ثم قرأ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم: ﴿ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا ﴾ [البقرة: 143] - قال: عدلًا - ﴿ لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا ﴾ [البقرة: 143]))؛ الراوي: أبو سعيد الخدري، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الصفحة أو الرقم: 7349.

خلاصة حكم المحدث: صحيح.

مروا بجنازة على النبي صلى الله عليه وسلم فأثنوا عليها خيرًا، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: ((وجبت))، ثم مروا بجنازة أخرى فأثنوا عليها شرًّا، فقال النبي: ((وجبت))، قالوا: يا رسول الله، قولك الأولى والأخرى وجبت، فقال النبي: ((الملائكة شهداء الله في السماء، وأنتم شهداء الله في الأرض))؛ الراوي: أبو هريرة، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح النسائي، الصفحة أو الرقم: 1932، خلاصة حكم المحدث: صحيح.

فكيف يكون الحكم على عمل الفرد إلا قياسًا على إتيانه الأوامر واجتنابه النواهي؟

فلو أن الحَكَم هو الأهواء لصار كل من يقول - بلسانه - "أنا مؤمن" مستحقًّا للجنة (أيًّا ما كان ما يؤمن به).

وقد جعل الله الرسل قائمين على إصلاح الأرض، وجعل على المؤمنين للرسل واجب الإصلاح في الأرض بهذه الرسالات.

وهذه الأُمة التابعة للنبي الخاتم صلى الله عليه وسلم عليها هذا الواجب من إقامة هذه الرسالة والإصلاح بها في الأرض.

(Video) تفسير سورة البقرة الاية 143 وكذلك جعلناكم امه وسطا لتكونوا شهداء على الناس / الدكتور عثمان الخميس

وهو واجب ليس بالهيِّن؛ لأنها المتمِّمة، فلا رسالة ولا رسول بعد هذه الرسالة، وهذا الرسول الخاتم صلى الله عليه وسلم:

﴿ لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ وَأَنْزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴾ [الحديد: 25].

"يقول تعالى ذكره: لقد أرسلنا رسلنا بالمفصَّلات من البيان والدلائل، وأنـزلنا معهم الكتاب بالأحكام والشرائع، والميزان بالعدل.

كما حدثنا ابن عبدالأعلى، قال: ثنا ابن ثور، عن معمر، عن قتادة ﴿ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ ﴾ [الحديد: 25] قال: الميزان: العدل.

حدثني يونس، قال: أخبرنا ابن وهب، قال، قال ابن زيد، في قوله: ﴿ وَأَنْزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ ﴾ [الحديد: 25]بالحق؛ قال: الميزان: ما يعمل الناس، ويتعاطون عليه في الدنيا من معايشهم التي يأخذون ويُعطون، يأخذون بميزان، ويعطون بميزان، يعرف ما يأخذ وما يُعطي، قال: والكتاب فيه دين الناس الذي يعملون ويتركون، فالكتاب للآخرة، والميزان للدنيا.

وقوله: ﴿ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ ﴾ [الحديد: 25] يقول تعالى ذكره: ليعمل الناس بينهم بالعدل.

وقوله: ﴿ وَأَنْزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ ﴾ [الحديد: 25] يقول تعالى ذكره: وأنزلنا لهم الحديد فيه بأس شديد، يقول: فيه قوَّة شديدة، ومنافع للناس، وذلك ما ينتفعون به منه عند لقائهم العدو، وغير ذلك من منافعه.

حدثني يونس، قال: أخبَرَنا ابن وهب، قال، قال ابن زيد، في قوله: ﴿ وَأَنْزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ ﴾ [الحديد: 25] قال: البأس الشديد: السيوف والسلاح الذي يقاتل الناس بها، ﴿ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ ﴾ [الحديد: 25] بعد، يحفرون بها الأرض والجبال وغير ذلك.

عن مجاهد: قوله: ﴿ وَأَنْزَلْنَا الْحَدِيدَ فِيهِ بَأْسٌ شَدِيدٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ ﴾ [الحديد: 25] وجنَّة وسلاح، وأنزله ليعلم الله من ينصره، وقوله: ﴿ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ ﴾ [الحديد: 25] يقول تعالى ذكره: أرسلنا رسلنا إلى خلقنا وأنزلنا معهم هذه الأشياء ليعدلوا بينهم، وليعلم حزب الله من ينصر دين الله ورسله بالغيب منه عنهم.

وقوله: ﴿ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ ﴾ [الحديد: 25] يقول تعالى ذكره: إن الله قويٌّ على الانتصار ممَّن بارزه بالمعاداة، وخالف أمره ونهيه، عزيز في انتقامه منهم، لا يقدر أحد على الانتصار منه مما أحلَّ به من العقوبة؛ (الطبري).

﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا ﴾ [النساء: 59].

حدثنا أبو كريب قال: حدثنا ابن إدريس قال: أخبرنا ليث، عن مجاهد في قوله: ﴿ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ ﴾ [النساء: 59]، قال: فإن تنازع العلماء ردُّوه إلى الله والرسول، قال: يقول: فردُّوه إلى كتاب الله وسنَّة رسوله؛ (الطبري).

ما أريد بلوغه يا إخوة أن الوسطية لا تعني الوقوف متوسطين بين الكفر والإيمان، ولا الوقوف بين الأوامر والنواهي؛ ما بين الأخذ بها كاملة أو تركها كاملة، آخذين بما يُهوَى وتاركين ما يثقل على الأنفس من تكليف، بل هي كما أوضحنا تفصيلًا مُفصلًا نسأل الله فيه النفع والبصائر.

(Video) تفسير قوله تعالى: "وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا" - الشيخ صالح المغامسي

يا رسول الله، حدِّثني بأمر أعتصم به، قال: ((قل: ربي الله، ثم استقم)) قلتُ: يا رسول الله، ما أكثر ما تخاف عليَّ؟ فأخَذَ رسول الله صلى الله عليه وسلم، بلسان نفسه، ثم قال: ((هذا))، الراوي: سفيان بن عبدالله الثقفي، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح ابن ماجه، الصفحة أو الرقم: 3223، خلاصة حكم المحدث: صحيح.

أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم.


برنامج امة وسطا

إذا أردنا أن نقف على حقيقة هذه الأمة.. وإذا أردنا أن نقف على حقيقة وسطية هذه الأمة.. لأبد لنا من الوقوف على منهج هذه الوسطية، ومن ثم فإذا أردنا أن نقف على كنه المنهج الحق فعلينا أن نعود إلى البداية إلى بداية المنهج إذا أردنا أن نقف على بداية هذا المنهج فنذهب جميعا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ساعة جاءه جبريل الأمين عليه السلام بأول القران ومطلع الكتاب { اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ } فالخلق هو السمة الواضحة هو حقيقة بالنسبة لهذا الإله الحق “ {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ } وإذا وقفنا على خلق فسنذهب جميعا إلى البداية” يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحده وخلق منها زوجها وبث منهما رجال كثيرا ونساء “البداية أدم عليه السلام وزوجه حواء البداية للأمم كلها حتى تتألف وتتكون الأمم ثم يختتم الله تبارك وتعالى تلك الأمم بهذه الأمة الوسط. في الحقيقة لابد أن نقف على بعض النقاط المهمة, لنتدرج بالفهم لكنه هذه الأمة وكنه هذا المنهج كنه الوسطية, لابد أن نتعرف على هذا كله حتى نكون وبإذن الله تبارك وتعالى من هذه الأمة, التي وصفها الله تبارك وتعالى بهذا الوصف العظيم البديع {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً} فتعالوا لنبدأ، البداية كانت وبأمر من الله تبارك وتعالى {وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً } واسمحوا لنا ونحن نمر على الآيات التي ستصل بنا وبإذن الله تبارك وتعالى إلى ما نريد من هذا البرنامج, أسمحوا لنا أن نقف على بعض النقاط التي شابها الفهم الخطأ أحيانا والالتباس الغموض, لنكون من خلال هذه الحلقات قد وقفنا على حقائق كثيرة بإذن الله تبارك وتعالى.. الخليفة من يخلف غيره, ويقوم مقامه إذا غاب أو مات أو انتقل من مكان إلى مكان، نضرب مثلا ولله المثل الأعلى، رئيس الدولة مثلا والقائم على أمر أي دولة إذا سافر أو غاب أو مرض, يعين خليفة له هذا الخليفة لا يمكن أن يؤدي مناط المنصب الذي خوله إيه الرئيس أو الملك أو الزعيم إلا في حالة غياب هذا الذي أخلفه، ومن هنا يجب أن نفهم الكلام الله تبارك وتعالى يقول {إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً} لم يقل لي وإذا قلتم أنتم وإن ادم خليفة الله في الأرض, فإن الله بهذا التوصيف يحتاج إلى خليفة في الأرض, وخليفة في السماء, وخليفة في البحار وخليفة في الأنهار, هذا كلام يخرج عن حقيقة هذا الإله الحق حشاه، إذا أردت أنت كمسلم لله تبارك وتعالى أن تعرف هذا الإله الحق أن تضع له تعريفا, فالتعريف لا يكون من عندك, لا يكون من بين أفكارك لا يكون من مفهم خطأ وقع عندك، إنما يكون من هذا المنهج الذي والذي من خلال هذه الحلقات سنقف على حقيقته لنصل بحضارتكم إلى الوسطية المنشودة في هذه الأمة، اسمعوا إلى قول الحق تبارك وتعالى {قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ اللَّهُ الصَّمَدُ لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُواً أَحَدٌ }.. ما معنى هذا الكلام؟ الله تبارك وتعالى إذا أردت أن تتكلم عنه سبحانه لابد وأن تتكلم عنه من خلال أية من خلال مفهوم يجب أن يستقر في ذهنك عقيدة عن الله تبارك وتعالى { لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ } لا يغيب لا يموت لا ينتقل من مكان إلى مكان لا تتحقق فيه كل ما في معنى الخليفة أو الاحتياج إلى الخليفة, سبحانه وتعالى جل شأنه وعز جاه, وتقدست أسمائه, لا إله إلا الله {هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلاَّ هُوَ} الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد, أي لا يكافأه ولا يماثله أحد ولا يشابهه ولا يدانه أحد.. لا يمكن فأنت ساعة تقول إن أدم خليفة الله في الأرض أخطأت في حق هذا الإله.. وفسدت العقيدة وتكلمت كما تكلم بعضهم.. ألم يقل بعضهم أن لله ولدا؟!. اسمعوا هذا الكلم جيدا وتكلموا عن الإله الحق بما يليق به { وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة}ما معنى الكلمة؟ للسائل أن يسأل طب لم هو مش خليفة الله في الأرض؟ ما معنى خليفة؟ خليفة أي على رأس ذرية يخلف بعضها بعضا يعني أدم وحواء ساعة خلقهم الله تبارك وتعالى, وهذا مفهوم يجب أن يستقر في الأذهان, لأن بعد الذين تكلموا في هذا الموضوع, قالوا: أن الله خلق أدم وخلق من ضلعه حواء, هذا كلام فارغ وليس له أصل لا في الدين ولا في الشرع ولا في العلم القران, أوضح من الشمس في كبد السماء ساعة خلق الله أدم خلق حواء, لماذا لأن الله تبارك وتعالى يقول: { وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ ” افهموا هذا الكلام ساعة يريد الله تبارك وتعالى أن يخلق شيء يخلق منه الذكر والانثى ..{ وَأَنَّهُ خَلَقَ الزَّوْجَيْنِ الذَّكَرَ وَالأُنْثَى } يعني هناك من حير نفسه ذات مرة ( الفرخة الأول ولاّ البيضة الأول الدجاجة الأول ولاّ البيضة) الأول لو قعد كده التسلسل يستحيل عقلا مش هيخلص وغفل أن الدجاجة ببيضتها بدون الذكر بدون الديك لا يمكن أن يكون هناك كتاكيت.. بقى وخلق وكده يعني لازم نفهم هذا الموضوع.. { وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ}.. ساعة يريد الله أن يخلق شيء عليه أن سبحانه وتعالى بإرادته أن يخلق الزوجين ومن ثم أسمعوا إلى هذه الآية جيدا ولعلنا نقف على حقيقتها إن شاء الله يقول الحق تبارك وتعالى { يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَتَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ } الآية في سورة النساء الآية الأولى في قرأننا { إقراء باسم ربك الذي خلق} توصيفها ..{ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً } الالتباس حصل عند الناس في حكاية حواء من ضلع أدم ومش عارف إيه لما قال وخلق منها زوجها لكن ما وقفنا عند قول الحق تبارك وتعالى: { يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا } هذا هو معنى الآية يعني الخلق وقع من النفس الواحدة وزوجها ليه الآية فيها تقديم وتأخير.. هو اللي عمل هذا اللبس عند بعض المفسرين وبالتالي جري الكل وراء هذا المفهم الخطأ إن شاء الله بعض فاصل قصير نعود لنجلّي هذه النقطة حتى ننتقل بإذن الله تبارك وتعالى مع هذه الآيات لنصل إلى الوسطية المنشودة فاصل ونعود إن شاء الله.. بسم الله الرحمن الرحيم أيها الأخوة الأحباب المسلم الحق يجب أن يقف على كل حقيقة في هذا المنهج الحق الله تبارك وتعالى يقول: { يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَتَسَاءَلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبا} المفهوم الذي يجب أن يستقر في الأذهان في تعاقب الآيات التي ذكرنها في مطلع القران: {اقرأ باسم ربك الذي خلق }.. كيف خلق خلقكم من نفس واحدة ومن هذه النفس خلق وزجها؟ فالآية يجب أن تكون في المفهوم المستقر في عقدتي أنا كمسلم وبالتالي حضارتكم أن الله خلق أدم وحواء, وخلق منهما رجالا كثيرا ونساء بتوقيع الآية التي ذكرنها, ومن كل شيء خلقنا زوجين يعني ساعة يريد الله أن يخلق شيء يخلق زوجين, لماذا؟ ليكون التكاثر والتناسل وهكذا، هذه الآيات كانت كلها توقيع للآية ثلاثين من سورة البقرة .. {وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً} حليفة أي على رأس ذرية يخلف بعضها بعضا وبهذا الخلق وبهذه الطريقة تبدأ الأمم في التكوين هذه الأمم التي تتعاقب من عهد أدم إلى محمد صلى الله عليه وسلم ومن عند محمد صلى الله عليه وسلم إلى يوم القيامة.. تكون ألأمة الوسط، الأمة الوسط هي امة أخر الزمان ومن ثم فعلينا أن نقف على حقيقة يجب أن تستقر أيضا في ألأذهان.. قبل أن ننطلق مع وسطية هذه الأمة يعني إذا أردنا أن ننطلق مع وسطية هذه الأمة.. لأبد لنا من أسس نرتكز عليها ونحن نفهم العقيدة السليمة التي يجب أن تكون لمن يقول أنا مسلم، لأن الحقيقة ليست في القول الحقيقة في العمل.. في الفعل.. وصدق من قال:”إن السلوك مرآة التصور “يعني سلوك الإنسان مرآة تعكس ما يفهمه وما يعتقده ومن ثم علينا أن نقف علي حقائق هذا الارتكاز الذي ترتكز عليه حقيقة الأمة الوسط, بمعنى { قَالَتْ الأَعْرَابُ آمَنَّا } هذه أية في كتابنا يصحح الله تبارك وتعالى.. بها مفهوم ساد عند الناس يعني المفهوم السائد عند الناس أن: من قال لا إله إلا الله دخل الجنة.. لكن القران يصوب حقيقة القول، القول إن كان سلوكا فهو مرآة للفهم أرجوا أن يكون الكلام واضحا إن بدى في الكلام غموض سأشرح الآية التي ذكرتها ألآن توضح حقيقة المفهوم الخطأ عندنا { قَالَتْ الأَعْرَابُ آمَنَّا } هذا إدعاء يصوبه الله تبارك وتعالى بقوله قل أي يا محمد صلى الله عليه وسلم، لم تؤمنوا ولكن قولوا أسلمنا، ولما يدخل الأيمان في قلوبكم، أرجوا أن نقف لنتعلم أن المسالة ليست بالكلام ليست بالقول، أنت تقول فيجب أن يطابق فعلك هذا القول الذي صدر عنك، ولذلك في قرآننا أيضا وفي كتابنا أيضا: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لا تَفْعَلُونَ كَبُرَ مَقْتاً عِنْدَ اللَّهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لا تَفْعَلُونَ } إذا القضية مش في القول القضية في العمل القضية أن تفعل مضمون ما تقول إذا الحديث صحيح من قال لا إله إلا الله دخل الجنة وأن زنا وأن سرق مثلا يعني؟ نعم بس هل تاب ولاّ ما تبش؟ هو سرق هو زنا تاب ولاّ وما تبش نحن بوسطية الإسلام أنك إن فعلت أي كبيرة أو أي ذنب عليك أن تتوب فقط عليك أن تتوب إن توبت إلى الله تبارك وتعالى فأفهم أن الله تبارك وتعالى.. شاهدي في الآية أنك إذا تبت فلك الجنة بعد الكبائر.. ومن ثم فمعني كلام رسول الله صلى الله عليه وسلم “من قال لا إله إلا الله دخل الجنة وإن زنى وإن سرق أي وتاب إلى الله تبارك وتعالى” لأنه لا يكمن أن يكون مفهوم الرسول يعني أزنى واسرق.. وأخش الجنة لا يمكن لا يمكن لا يعقل أن يقول محمد صلى الله عليه وسلم هذا الرجل العظيم.. الذي بمنهجه كانت وسطية هذه الأمة وبمنهجه كنا خير امة أخرجت للناس.. لا يكمن أن يقول أزني واسرق وأخش الجنة .. لكنه يريد أن يقول أننا بشر نخطئ ونصيب نخرج إلى الحياة فنخطئ نرتكب المعاصي نرتكب السيئات.. لكن عليك أن تتوب وبمضمون الآية {إِلاَّ مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ } إذا علينا أن نكون وقّافين عند كل كلمة لأبد أن نفهم كل حقيقة في قراننا لأن وسطية الأمة ليست بالبساطة التي يدعيها البعض.. هذه الوسطية عبئ على عاتق هذه الأمة وعلى كل فرد ينتمي إلى هذه الأمة.. وأنت إذا أردت أن تكون من الأمة الوسط يجب عليك أن تفهم حقيقة هذه الوسطية.. وحقيقة هذا المنهج.. وحقيقة هذا الدين إلى أخر هذا الكلام، المرتكزات التي يجب أن نكون عليها.. ونحن إن شاء الله نمر عبر ألآيات وعبر القران والسنة الصحيحة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم لنصل إلى حقيقة الوسطية.. أحنا عندنا 13 تقريبا نشتغل في هذا الموضوع لابد وأن يكون هناك ارتكاز.. نحن قلنا إن الأمم تعاقبت من عهد أدم حتى وصلت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ساعة تقول أنا من امة محمد صلى الله عليه وسلم.. هذه الأمة الوسط ساعة تقول هذا يجب عليك أن تدقق.. هل الأمم التي سبقت أمة الوسطية؟ أو أمة محمد صلى الله علية وسلم تركها الله هملا دون منهج، وأقول منهج مش مناهج واحد يقول لي كان لهم منهج واحد لا كان لهم دين واحد بمناهج مختلفة، وهذه نقطة في منتهي الخطورة, لكل من يتكلم في هذا الموضوع.. علينا أن نرسي قاعدة في هذه الحلقة سنبنى عليها في الحلقات القادمة كل الأمور التي بها تستقر العقيدة وترتكز وسطية الأمة عليها، القران يقول: {إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الإِسْلامُ } القران يقول { وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ } إياك أن تفهم إن الدين عند الله الإسلام والإسلام هو دين محمد صلى الله عليه وسلم فقط…لا… الإسلام في هذه الآية هو دين جميع الأمم دين جميع الأنبياء والرسل لأن هذه الآية التي ذكرتها لحضارتكم قاعدة قرآنية: {إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الإِسْلامُ} أي من ساعة خلق الله الخلق أي من ساعة شاءت إرادة الله تبارك وتعالي.. اليهودية والنصرانية ديانات رسالات.. فرق كبير بين الدين والديانة الدين كلمة في القرءان..لا جمع لها من لفظها القرءان عندنا (6236) آيه لا يمكن حتلاقي آية فيها كلمة أديان مش ممكن.. متجمعش الكلمة ده وكلمة الدين في حد ذاتها من مشترك اللفظ في اللغة العربية تأتي بأكثر من معنى يعني مثلا { مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ} هنا ليس المنهج ليس الرسالة ليس الديانة.. إنما الدين هنا الجزاء والحساب فالدين كلمة عندنا في اللغة العربية المشترك اللفظي تأتي بأكثر من معنى.. لكن إذا قصد بها المنهج إذا قصد بها العقيدة الشرع فلا يمكن تجمع.. متبأش أديان ولذلك: { إن الدين عند الله الإسلام} .. ولذلك: { وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ} فالآية الأولى المعني الذي يجب أن يتأصل اليوم عندكم في عقيدتكم { إن الدين عند الله الإسلام } من عهد أدم عليه السلام إلى أن تقوم الساعة.. قلنا تاني واحد هيقول طب اليهودية والنصرانية.. قلتلك ده ديانات يهودية ديانة دينها الإسلام والنصرانية ديانة دينها الإسلام.. فإذا كانت الديانات لا تخرج عن هذا الدين فما بالك بالمذاهب والفرق؟ وما إلى غير ذلك من أمور خرج أهلها عن حقيقة هذا الدين وعن أصل هذا الدين.. عليهم أن يعودوا لأن كلمة الوسطية معناها: (أنها تتوسط طرفين) إذا خرجت أنت من الوسطية.. ذهبت إلي طرف من الأطراف إما إلى الإفراط.. وإما إلى التفريط فعلك إن كنت قد خرجت أن تعود إلى هذه الوسطية مرة أخرى الوسطية.. هي هذا الدين الحق الذي هو الإسلام ولا أقول هو دين محمد فقط إنما هو دين جميع الأديان والمرسلين من عهد أدم إلى أن تقوم الساعة.. عليك أن تفهم هذا المفهوم جيدا الدين واحد لأن الله واحد تتعدد الديانات تعدد الرسالات تتعدد الأمم تختلف الشرعة ويختلف المنهاج لكن الشرعة والمنهاج لكل أمة على دين واحد هو دين { إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الإِسْلامُ } هذه حقيقة يجب ألا تغيب عنا جميعا هذه حقيقة سنرتكز عليها في هذا المشوار الطويل للوصول إلى حقيقة هذه الأمة الوسط:{ وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً } أيها الأخوة الأحباب اسأل الله تبارك وتعالى أن نعود جميعا إلى وسطية هذه الأمة وان نكون من أولئك الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه .

الإسلام دين الوسطية، ولقد شاء الله سبحانه وتعالى أن تكون هذه الوسطية: جَعْلاً ‏إلهيّا، وليس اختيارًا من خيارات المؤمنين بالإسلام، فقال تعالى: ﴿وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً ‏وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا﴾ [البقرة:143]. ‏

ولأن هذه الأمة الخاتمة قد آمنت بكلِّ النبوات والرسالات والكتب السماوية، كانت ‏وحدها المؤهلة للشهادة على الناس، وعلى تبليغ كلِّ الرسل رسالاتهم إلى أمم هذه ‏الرسالات.‏. وكذلك جمعت قدوته وأسوته بين الرفق الرفيق بالإنسان ـ مطلق الإنسان ـ ‏والحيوان والنبات والبيئة ـ بما في ذلك الجماد ـ لأنها جميعها حية تسبح بحمد خالقها ـ ‏حتى وإن لم نفقه تسبيحها ـ وبين الغضب الشديد لدين الله وحرمات الله وحدود الله.. كما جمعت وسطيته بين تبتل العابد عندما يعتكف بالمسجد وبين الزينة حتى أثناء ‏الاعتكاف، فكان يناول رأسه لعائشة رضي الله عنها وهي في حجرتها لترجِّل له شعره ‏ﷺ.. وهكذا جسَّدت القدوة والأسوة النبوية بهذه الوسطية الإسلامية الجامعة نموذج ‏الإنسان الكامل الذي امتاز وتميز عن غلو الإفراط والتفريط.‏. وقد تمثلت وسطية الإسلام بعد ذلك في منهج جامع رصين، سماه المسلمون بـ ‏‏«منهج أهل السنة والجماعة»، إذ مَثَّل هذا المنهج ما كان عليه رسول الله ﷺ وأصحابه ‏عقيدة وعملًا وحالًا.‏. ولقد أيَّد الله تعالى هذا المنهج القويم ـ على مَرِّ العصور ـ بعدد من كُبريات المدارس ‏العِلمية في حواضر الإسلام، عمِلت على تحريره وتنقيحه ورَدِّ الشُّبه التي تثار من حوله، ‏وعلى تخريج العلماء الأجلّاء النُّبلاء، وحمَلت على عاتقها أمانة الهداية العامّـة، والدعوة ‏إلى الله تعالى، فاستمسكت بميزان الاعتدال، وجسدت وسطية الإسلام تجسيدًا فعالا، تلك ‏الوسطية التي تمثل نسيج الإسلام الساري في أوامره ونواهيه، وقيمه ومقاصده، تلك ‏الوسطية التي كتب الله تعالى بواسطتها للإسلام الخلود والبقاء، والشهادة على البشرية ‏جمعاء.‏

الموقع الرسمي لفضيلة الشيخ صالح بن عبد الله الفوزان عضو هيئة كبار العلماء ، الاستماع للبث المباشر للدورس يوميا، سلسلة شرح الكتب ،تحميل كتب الشيخ

محاضرة ألقيت في كلية الشريعة. وأما بعد: فأنا. لم آت بزيادة على ما عندكم في مقرراتكم وفي حصيلتكم العلمية وإنما جئت مذكرا فقط. وأيضا جئت للقائكم ورؤيتكم ولأن هذه الكلية هي أمنا وهي منزلنا الأول كما قال. الشاعر (كم منزل في الأرض يألفه الفتى *** حنينه أبدا لأول منزلي).. السلام عليكم. ورحمة الله وبركاته. عنوان الكلمة. كما قبل هو ( الوسيطة في الإسلام).. وهذا مأخوذ من قوله تعالى: (وَكَذَلِكَ. جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ. الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً) قال المفسرون الوسط هو العدل الخيار وهذه. الأمة ولله الحمد عدول وخيار كما شهد الله لها بذلك لأن هذه الأمة ستشهد على الأمم. يوم القيامة والشاهد يشترط فيه أن يكون عدلاً فهذه الأمة تحملت هذه الشهادة لما من. الله عليها به من بعثة هذا الرسول محمد صلى الله عليه وسلم يزكيهم ويعلمهم الكتاب. والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين كما قال تعالى: (يَتْلُو. عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمْ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ. وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُبِينٍ) فهي تشهد على الأمم يوم. القيامة إذا جاء الله جل وعلا بالأمم وأنبيائها يوم القيامة فإنه يسأل الأنبياء هل. بلغتم فيقولون يا ربنا بلغنا ما أرسلتنا به إليهم ثم يسأل الأمم هل بلغوكم فيقولون. لا قال تعالى: (فَلَنَسْأَلَنَّ الَّذِينَ. أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْأَلَنَّ الْمُرْسَلِينَ) فينكرون فيقول الله جل وعلا للرسل من يشهد لكم أنكم بلغتم فيقولن. يشهد لنا محمد صلى الله عليه وسلم وأمته فيسأل الله جل وعلا أمة محمد صلى الله. عليه وسلم فيشهدون أن الرسل بلغوا أممهم، وكيف عرفوا ذلك عرفوه مما أنزل الله. عليهم في الكتاب من قصص الأنبياء من نوح إلى محمد صلى الله عليه وسلم هذا موجود في. القرآن ومدون كل ما جرى بين الأنبياء وأممهم كأنك تشاهد وكأنك حاضر فيشهدون بما. علمهم الله بشهدون عن علم لأن الشهادة إنما تكون عن علم كما قال تعالى: (إِلاَّ مَنْ شَهِدَ بِالْحَقِّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ). فيشهدون عن علم أورثهم الله إياه في هذا القرآن العظيم الذي لا يأتيه الباطل من. بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد فهذه الأمة وسط وتستشهد على الأمم الرسول. صلى الله عليه وسلم يشهد لهذه الأمم ويزكيها كما قال تعالى:(فَكَيْفَ. إِذَا جِئْنَا مِنْ كُلِّ أُمَّةٍ بِشَهِيدٍ وَجِئْنَا بِكَ عَلَى هَؤُلاءِ شَهِيداً) فهذه الأمة وسط والوسطية مأخوذة من الوسط وهو ما كان بين طرفين كما. قال الشاعر:. كانت هي الوسط المحمي فاكتفت *** بها الحوادث حتى أصبحت طرفا. وهكذا يكون كل. فرد من أفراد هذه الأمة كما أن الأمة بمجموعها وسط معتدلة بين الإفراط والتفريط. فكل فرد من هذه الأمة كذلك ولله الحمد هو وسط بين الغلو وبين التساهل وبين الإفراط. والتفريط في دينه فلا يغلو غلو المتطرفين والخوارج ولا يتساهل المرجئة والمنحلين. والمضيعين.. نعم ننكر التطرف والغلو لكن يجب أن. لا ننسى التساهل والانحلال والإلحاد يجب أن نركز على الجانبين وأن نحذر من هذا وهذا. وهذا ما تتضمنه مقرراتنا الدراسية ولله الحمد فهي تحذر من الإفراط وتحذر من. التفريط وتأمر بالاعتدال عملا بقوله سبحانه وتعالى (وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيماً فَاتَّبِعُوهُ وَلا تَتَّبِعُوا. السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ) فصراط الله واحد وطريقه واحد وأما ما عداه من المذاهب والنحل فهي. متعددة وكثيرة ولا تحصى وهي تكون في إفراط أو في تفريط فالإفراط يكون في الغلو. والتفريط يكون في التساهل وهذه السبل التي حذرنا الله منها هي من الجانبين سهل. الغلو والتطرف والزيادة وسبل التساهل والضياع والله جل وعلا قال نبيه صلى الله. عليه وسلم (فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ. وَمَنْ تَابَ مَعَكَ وَلا تَطْغَوْا) أمر بالاستقامة ونهاهم عن الغلو وقال ولا تطغوا والطغيان هو الخروج عن. الحد من جانب الزيادة وقال في الآية الأخرى (فَاسْتَقِيمُوا. إِلَيْهِ وَاسْتَغْفِرُوه) استغفروه عن أي شيء عن التقصير استقم واحذر من. التقصير وإذا حصل تقصير فاجبره بالاستغفار فدل على أنه يحصل من الإنسان تقصير. بالاستقامة فيجبره بالاستغفار والنبي صلى الله عليه وسلم قال استقيموا ولن تحصوا أي تحصوا كل ما أمر الله. به بل يحصل تقصير فتجبره بالاستغفار.وقال سددوا. وقاربوا سددوا التسديد معناه إصابة الحق والمقاربة أن تكون مقارباً. للتسديد فإذا كان الخطأ يسيراً فهذه مقاربة تجبر. بالاستغفار والتوبة إلى الله عز وجل وديننا دين السماحة ورفع الحرج (وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ). فالله جل وعلا جعل هذا الدين سمحاً ولم يجعل فيه حرجا ولم يكلفنا ما لا نطيق ولذلك. فإن من يخرج عن هذه الجادة جادة الوسط فإنه يقع في أحد الجانبين غما الإفراط وإما. التفريط وكلاهما مذموم ولا يسلم إلا من كان على طريق الوسط الذي أمر الله به وكما. في أخر سورة الفاتحة الله أمرنا أن نقرأها بكل ركعة (اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ) أي المعتدل الوسط (صِرَاطَ الَّذِينَ. أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ) وهم. الذين ذكرهم الله في قوله (وَمَنْ يُطِعْ. اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنْ. النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُوْلَئِكَ. رَفِيقا) أمرنا الله أن. نكون معهم وأن نسير معهم وإذا كنت معهم فلن تستوحش أبدا وحسن أولئك رفيقا إنما. يستوحش من لم تكون معهم إما جانب الإفراط مع الغلين وإما في جانب التفريط مع المتساهلين.ونحن. نسمع الآن كثيراً التسامح والحث على التسامح والترغيب في التسامح فهذه فيه إجمال. لأن التسامح إن كان يعني أنك تتسامح في حقوقك بأن تعفو عن من ظلمك وتحسن من أساء. إليك فهو التسامح المحمود والمطلوب.أما أن تتسامح في شيء من حقوقك الله فهذا لا. يجوز.والنبي صلى الله عليه وسلم كان يؤذى في حقه صلى الله عليه وسلم وكان يعفو. ويسمح لكن إذا انتهكت حرمات الله فإنه يغضب لله عز وجل ولا يتسامح في شيء من ذلك لأن. التسامح لا يكون في حقوق الله جل وعلا وإنما يكون في حق المخلوق.. كثير منهم الآن على العكس يريد منك ألا تتسامح في حقوق الله وهذا خلاف. ما أمر الله جل وعلا به فحقوق الله لا يتسامح عن شيء منها مع أحد كائنا من كان لأن. هذا هو المداهنة قد قال جل وعلا (وَدُّوا لَوْ. تُدْهِنُ فَيُدْهِنُونَ) (وَإِنْ كَادُوا لَيَفْتِنُونَكَ. عَنْ الَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ لِتَفْتَرِي عَلَيْنَا غَيْرَهُ وَإِذاً لاتَّخَذُوكَ. خَلِيلاً* وَلَوْلا أَنْ ثَبَّتْنَاكَ لَقَدْ كِدْتَ تَرْكَنُ إِلَيْهِمْ شَيْئاً قَلِيلاً*. إِذاً لأَذَقْنَاكَ ضِعْفَ الْحَيَاةِ وَضِعْفَ الْمَمَاتِ ثُمَّ لا تَجِدُ لَكَ عَلَيْنَا. نَصِيراً) نهى الله. ورسوله وتوعده أن يتنازل عن شيء من هذا الدين لأجل إرضاء الناس لأنك لو تنازلت عن. شيء من دينك أو عن دينك رضوا عنك لكن يسخط الله عليك والنبي صلى الله عليه وسلم. يقول كما في حديث عائشة من التمس رضا الله بسخط. الناس رضي الله عنه وأرضى عنه الناس ومن التمس رضا الناس بسخط الله سخط الله عليه. وأسخط عليه الناس فلا يتنازل المسلم عن شيء من حقوق الله جل وعلا. ولذلك شرع الله الجهاد في سبيله وشرع الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وشرع الحدود. على الجرائم ولم يأمر بالتسامح فيها والنبي صلى الله عليه وسلم قال إنما أهلك من كان من قبلكم أنهم إذا سرق فيهم الشريف تركوه. وإذا سرق فيهم الضعيف أقاموا عليه الحد ثم قال صلى الله عليه وسلم: وأيم الله لو أن فاطمة بنت محمد سرقة لقطعت يدها. فلا تسامح في حدود الله فالتسامح المطلوب هو التسامح فيما بين الناس في حقوقهم هم. وكما ذكرنا وكما أنه ينكر على الغلاة والمتطرفين والمتشددين أيضا ينكر مثل أو أشد. من تساهل في أوامر الله ونواهيه وشريعته وبحجة التسامح يقولون الدين سمح نعم الدين. سمح في تشريعاته وليس سمحا في أنك تتركه أو تترك شيئا منه.. نحن لسنا مع المتشددين ولسنا مع المتساهلين وإنما نحن مع المتوسطين مع. الصراط المستقيم مع السبيل المستقيم فهذا طريقنا وهذا منهجنا وهذا ما نتدارسه وندرسه. في مدارسنا وجامعتنا ومساجدنا نتدارس طريق الوسطية في كل أمر من أمور الدين هو ليس. مع جانب التشدد والمشقة الشديدة وليس هو مع جانب التساهل والضياع والميوعة.. فيجب أن نعرف أنه لا يركز على الإنكار على المتشددين فقط ويترك. المتساهلون بل ينكر على هؤلاء وهؤلاء ويحذر من هؤلاء وهؤلاء ويبين الطريق الصحيح. في هذا الأمر حتى لا يلتبس على الناس فإذا تكلم هؤلاء ونادوا بالتساهل والتسامح. والتسيب أو قام الغلاة والمتشددون ونادوا بالتشدد والتطرف فلا يجوز لنا أن نسكت لا. يجوز لأهل العلم أن يسكتوا بل يجب أن ينكروا على الطرفين وأن يبينوا الطريق الصحيح. للأمة لئلا يضلوها لا يضلها المتشددون فيخرجونها عن مسارها ولا يضلها المتساهلون. المتميعون فيضيعون دينهم فيجب على العلماء أن يبينوا هذا ويجب عليكم أنتم بالذات. وأنتم طلبة كلية الشريعة وكذلك المشايخ الذين يدرسون في هذه الكلية المباركة فيجب. على كل مسلم يدرس في كل مجال يجب أن يبين هذا لطلابه خصوصا في هذا الوقت التي. اشتدت فيه حاجة وكثرت فيه الأصوات والشيطان لعنه الله ينظر في ابن آدم فإن رأى فيه. حبا للخير ورغبة في الخير حمله على التشدد والزيادة ليخرجه عن الطريق السوي وعن. الوسطية وإن رأى منه محبة للشهوات محبة للكسل زاده من الشهوات والكسل ومن الضياع. من تضييع الواجبات حتى يخرجه إلى جانب السلبية فهو حريص على أن يخرج المؤمنين من. الطريقين من طريق الزيادة والتشدد ومن طريق التساهل والتسيب إلا من رحم الله. واعتصم بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وبما عليه سلف هذه الأمة فإن هذا. الذي يعجز الشيطان ويدحره نسأل الله يجعلنا وإياكم من هؤلاء من أهل الوسط في الدين. الله عز وجل فهذا أمر مهم وهذا جانب عظيم فيجب أن يلقن الطلاب من سن الصغر أن. يلقنوا هذا المبدأ مبدأ الوسطية في دينهم والحمد لله المقررات والكتب التي ندرسها. كلها تحمل هذا المنهج منهج الوسطية لكن الشأن في من يفهمها ومن يوصلها إلى أذهان. الطلاب ويبينها لهم ويحثهم عليها هذا هو الشأن وإلا وجود الكتب من دون أن تقرأ ومن. دون أن تشرح وتبين لا يجدي شيئا وهذا هو شأنكم أيها في هذه الكلية المباركة أن. عملوا الطلاب الطريق الوسط لأننا الآن في أشد الحاجة إليه لكثرة الأصوات المنادية. للإخراج منه إما إلى الغلو والتطرف وسفك الدماء والتخريب وإما إلى التساهل والضياع. وتعطيل الحدود وتعطيل الشريعة وتنحية الشريعة عن الحكم والحث على العري والسفور. وإخراج المرأة عن مسارها الصحيح إلى مسارات أهل الضلال وأهل الضياع لأن المرأة إذا. فسدت تدمر المجتمع مثل القنابل الموقوتة فلا بد أن يحافظ عليها ولابد أن تضبط. بالضوابط الشرعية.والرجل كذلك لكن المرأة فيها فتنة والفتن على قسمين فتن الشبهات. وهذه في العقيدة وفتن الشهوات وهذه في الأخلاق والسلوك والشيطان وأعوانه من شياطين. الإنس والجن يروجون هذه الشبهات على الناس إما في عقيدتهم في الشبهات والتشكيك. والإلحاد وإما في أخلاقهم وفي سلوكهم في إتباع الشهوات (وَاللَّهُ. يُرِيدُ أَنْ يَتُوبَ عَلَيْكُمْ وَيُرِيدُ الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الشَّهَوَاتِ. أَنْ تَمِيلُوا مَيْلاً عَظِيماً) هذا من باب التحذير من أصحاب الشهوات. وأصحاب الشبهات يجب أن نكون على حذر جاء ثلاثة نفر من صحابة رسول الله صلى الله. عليه وسلم تحركت فيهم الديانة وحب الخير فجاءوا إلى نساء النبي صلى الله عليه وسلم. يسألونهن عن عبادة الرسول صلى الله عليه وسلم فأخبرنهم بذلك وكأنهم تقالوا عبادة. الرسول صلى الله عليه وسلم ثم قالوا أين نحن من رسول الله صلى الله عليه وسلم وقد. غفر له ما تقدم من ذنبه وما تأخر فقال أحدهم أما أنا فأصلي ولا أنام وقال الأخر. أما أنا فأصوم ولا أفطر وقال الثالث أما أنا فلا أتزوج النساء يريد التبتل عبادة. يرد التعبد لله وقال رابع أنا لا أكل اللحم يريد أن يضيق على نفسه فلم بلغ الرسول. صلى الله عليه وسلم خبرهم غضب صلى الله عليه وسلم لأن هذا طريق انحراف بحيث أنهم. يضنون أنه طريق صواب فخطب صلى الله عليه وسلم فقال عليه الصلاة والسلام: ما بال أقوام يقولون كذا وكذا أما أنا فأصلي وأنام وأصوم. وأفطر وأتزوج النساء ، وفي رواية: وأكل. اللحم فمن رغب عن سنتي فليس مني هذا جانب الغلو وزيادة عن ما كان. عليه الرسول صلى الله عليه وسلم وفي جانب التساهل الرسول صلى الله عليه وسلم كان. يقطع يد السارق ويرجم الزاني ويجلد شارب الخمر ويقيم الحدود والتعزيرات على العصاه. منعاً لتساهل وكان يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر منعا لتساهل فهذا يجب أن نعرفه. وأن نحافظ عليه وأن نسير عليه وأن نبينه للناس لأن حاجة الناس اليوم لهذا أشد لأن. الناس يتنازعهم تياران تيار الغلو والتشدد وتيار التساهل والضياع فيجب أن نعرف هذا. الأمر وأن نوضحه للناس وأن نتمثله لأنفسنا أولاً حتى نكون من أمة الوسط نكون على. الوسطية التي هي ديننا.. وفق الله الجميع لما يحب ويرضى وصلى الله وسلم على نبينا محمد.

عرض كتاب (الوسطية والاعتدال ... من أجل استراتيجية لاستيعاب فكرة التطرف والغلو)

الأمة الوسط هي أمة العدل :. عن ابن سعيد قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يَجِيءُ نُوحٌ وَأُمَّتُهُ، فَيَقُولُ اللَّهُ تَعَالَى، هَلْ بَلَّغْتَ؟ فَيَقُولُ نَعَمْ أَيْ رَبِّ، فَيَقُولُ لِأُمَّتِهِ: هَلْ بَلَّغَكُمْ؟ فَيَقُولُونَ لاَ مَا جَاءَنَا مِنْ نَبِيٍّ، فَيَقُولُ لِنُوحٍ: مَنْ يَشْهَدُ لَكَ؟ فَيَقُولُ: مُحَمَّدٌ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَأُمَّتُهُ، فَنَشْهَدُ أَنَّهُ قَدْ بَلَّغَ، وَهُوَ قَوْلُهُ جَلَّ ذِكْرُهُ: {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ}، وَالوَسَطُ العَدْلُ، فَتَشْهَدُونَ لَهُ بِالْبَلَاغِ , ثُمَّ أَشْهَدُ عَلَيْكُمْ).. الغلوّ أو الإفراط .. الغلو في العبادة :. قال ابن عبَّاس: {لا يُفرّطون} لا يضيِّعون، وكذلك قال السّديّ: {لا يفرّطون} لا يضيِّعون.. لقد سبقت الإشارة إلى أن النبي صلى الله عليه وسلم قد نهى عن الغلو في العبادة ورأينا أن الغلو فيها هو الخروج بها عما جاءت به سنته صلى الله عليه وسلم، إذ إن الأصل في العبادات الاتباع، ذلك أن ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم في هذا المجال هو الوسط وما عداه لا يعدو أن يكون إما إفراطًا أو تفريطًا أو غلوًا أو مجافاة.. ومن ذلك قوله تعالى: {وَلَا تَسُبُّوا الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ فَيَسُبُّوا اللَّهَ عَدْوًا بِغَيْرِ عِلْمٍ ۗ كَذَٰلِكَ زَيَّنَّا لِكُلِّ أُمَّةٍ عَمَلَهُمْ ثُمَّ إِلَىٰ رَبِّهِم مَّرْجِعُهُمْ فَيُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ}.. الوسطية في المجال السياسي:. ولقد جاءت هذه الوسطية وذلك التوازن في العلاقة مع غير المسلمين واضحين في قوله تعالى: {لا يَنْهَاكُمْ اللَّهُ عَنْ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ أَنْ تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ ¤ إِنَّمَا يَنْهَاكُمْ اللَّهُ عَنْ الَّذِينَ قَاتَلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَأَخْرَجُوكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ وَظَاهَرُوا عَلَى إِخْرَاجِكُمْ أَنْ تَوَلَّوْهُمْ وَمَنْ يَتَوَلَّهُمْ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الظَّالِمُونَ}.. وضعف هذا الفقه يؤدي إلى التسرع والاستدراج إلى الغلو والتطرف .

Videos

1. تفسير قوله تعالى: "وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطًا" - الشيخ صالح المغامسي
(الشيخ صالح المغامسي)
2. وسطيه الاسلام (وكذلك جعلناكم امه وسطا)2
(ahmed zaid)
3. { أمة وسطا } هل وسطا صفة ولماذا لم تتبع الموصوف؟
(لمسات بيانية - أ.د. فاضل السامرائي)
4. أُمَّةً وَسَطًا
(عادل عبد الخالق)
5. معنى الآية وكذلك جعلناكم أمة وسطا | الشيخ الدكتور عثمان الخميس
(مقاطع وفتاوى إسلامية)
6. دين الاسلام دين الوسط كيف وسط بين ماذا وماذا الشيخ الشعراوى
(Moataz Elian)

You might also like

Latest Posts

Article information

Author: Ms. Lucile Johns

Last Updated: 09/25/2022

Views: 5667

Rating: 4 / 5 (61 voted)

Reviews: 92% of readers found this page helpful

Author information

Name: Ms. Lucile Johns

Birthday: 1999-11-16

Address: Suite 237 56046 Walsh Coves, West Enid, VT 46557

Phone: +59115435987187

Job: Education Supervisor

Hobby: Genealogy, Stone skipping, Skydiving, Nordic skating, Couponing, Coloring, Gardening

Introduction: My name is Ms. Lucile Johns, I am a successful, friendly, friendly, homely, adventurous, handsome, delightful person who loves writing and wants to share my knowledge and understanding with you.